eine Person hält Regenbogenfahne über Kopf und ein paar rechts schaut zu

الجنس الآمن

الجنس الآمن في ألمانيا هو الأساليب التي تمنع بفعالية انتقال فيروس نقص المناعة البشرية. ما يمكن ترجمته ب "جنس، أكثر أمانًا" .

تحمي بفعالية كل طريقة من طرق الجنس الآمن الثلاث التالية من انتقال فيروس نقص المناعة البشرية إذا ما استخدمت بشكل صحيح:

يحمي الواقي الذكري والواقي الأنثوي عند الجماع المهبلي (القضيب في المهبل) والجماع في الدبر (القضيب في المؤخرة) من فيروس نقص المناعة البشرية ويقلل خطر العدوى بالأمراض التناسلية الأخرى. عند الجماع في الدبر أو جفاف المهبل ينبغي دومًا استخدام مرهم تسهيل دخول غزير خالٍ من الدهون لتجنب إحداث إصابات. كما يقلل مرهم تسهيل الدخول أيضًا من خطر الإضرار بالواقي الذكري. مزيد من المعلومات

الحماية من خلال العلاج: إذا تناول المصابون/المصابات بفيروس نقص المناعة البشرية علاجًا فعالاً لفيروس نقص المناعة البشرية لمدة نصف سنة على الأقل، فلن تعد فيروسات نقص المناعة البشرية موجودة في سوائل الجسم (الدم، السائل المنوي، السائل المهبلي، إفرازات الأمعاء). وبالتالي لا يمكن انتقال فيروس نقص المناعة البشرية حتى عند ممارسة الجنس. مزيد من المعلومات

PrEP (اختصار لـ "الوقاية من المرض قبل التعرض"): عند الوقاية من المرض قبل التعرض، يتناول الأشخاص الذين لا يعانون من فيروس نقص المناعة البشرية أدوية لفيروس نقص المناعة البشرية، تحميهم من الإصابة بالفيروس. مزيد من المعلومات